alrefai-JQ-8 alrefai-JQ-7 alrefai-JQ-6 alrefai-JQ-5 alrefai-JQ-4 alrefai-JQ-3 alrefai-JQ-2 alrefai-JQ-1

يعتمد اعتقادنا عن أنفسنا على ما نعتقده عن أنفسنا أو على مدى معرفتنا لذواتنا من نحن ؟ ماذا نريد ؟ وما هي قيمنا و  اعتقاداتنا في هذه الحياة ؟وبالتالي من خلال هذه المعرفة نحن نعتقد أننا نعرف أنفسنا و أنا أقول أنكم  لستم  ما تعرفون  عن أنفسكم أنتم أكثر من ذالك بكثير أيضا بعض الأشخاص يعرفون أنفسهم من خلال ما يسمعونه من الآخرين سواء كان هؤلاء الآخرين أقرباء بالدرجة الأولى مثل الأب أو الأم أ, كان الآخرين المعلمين في المدرسة أو الأصدقاء أو من حولهم من أفراد المجتمع فالكثير من الناس يرسمون صورة ذهنية عن أنفسهم و عن مكانتهم الاجتماعية و دورهم في الحياة و عن أثرهم في الوجود من خلال ما يسمعونه من الآخرين فعندما يحبطهم الآخرين أو ينتقدهم الآخرين أو عندما يقلل من شأنهم الآخرين يصدقون تلك العبارات و سبق أن قلت لكم أنكم من ما يقوله الآخرين عنكم فلا تصدقوا كل ما يقوله الآخرين عنكم أنتم أكثر و أكثر من ذالك بكثير .. و هناك نموذج جميل اسمه ( نافذة جو هاري ) هذه النافذة و هذا النموذج من النماذج الرائعة جدا جدا و هذا النموذج قسم الإنسان أو ذات الإنسان إلى أربعة مناطق

المنطقة الأولى  ( المنطقة المفتوحة )

هي المنطقة المفتوحة و هي التي تعرفها أنت و يعرفها الآخرون عنك و هذه المنطقة هي التي يتم من خلالها التواصل و بني العلاقات مع الآخرين بكل شفافية ووضوح . معلومات أعرفها عن نفسي وظيفتي ,عمري , بعض الأمور التي أقوم بها و يعرفها الآخرين حولي نوع دراستي , أدائي , حالتي الاجتماعية فهذه المعلومات البسيطة أعرفها أنا و يعرفها الآخرين عني .                               

و كما هو واضح في الصورة أمامكم فهناك أيضا منطقة أخرى تسمى

 المنطقة الثانية  ( منطقة القناع )

و هذه المنطقة هي المنطقة التي أعرفها أنا و لا يعرفها الآخرون هي منطقة الخصوصية التي أعرفها عن نفسي فبتالي عندما يتكلم عنك الآخرون و يقولون أن فيك الصفة الفلانية أو الصفة الفلانية فإن كلامهم ليس بصحيح لأنه يوجد جزء من شخصيتك لا يعرفه الآخرون عنك و كل واحد منا لديه منطقة أو مساحة من الخصوصية لا يعرفها حتى أقرب الأشخاص إليه هي المنطقة خاصة تعني أن الآخرين يحكمون من خلال الجزء الظاهر لهم و بالتالي لا يستطيعون أن يحكموا حكما صحيح و دقيق عنك و بالتالي عندما نفهم هذا و ندرك هذا الإدراك نعرف أن لدينا صفات و خصائص لا يعرفها الآخرون عنا و أن ما يقوله الآخرين ليس كلام مقدس و إنما هو جزء من الحقيقة و هناك منطقة أخرى تسمى

المنطقة الرابعة ( المنطقة العمياء )

 وهي التي يعرفها الآخرين و لا تعرفها أنت و هذه المنطقة تبين مدى قصورنا في فهمنا لذواتنا فهناك بعض الصفات و السلوكيات و الانفعالات التي لا تعرفها عن نفسك و لاكن يعرفها الآخرون عنك سواء كانت سلبة أو ايجابية و بالتالي عندما عن نفسك و تعتقد أنك تفهم ذاتك فهما عميقا فأنا أقول لك أن هناك منطقة من الإدراك الذاتي أو فهمك لذاتك لا تعرفها أنت و إنما يعرفها الآخرين عنك و بالتالي ما تعرفه عن نفسك هو أقل مما هي الحقيقة .

و النافذة الرابعة و الأخيرة في هذا النموذج هي

المنطقة الثالثة ( المنطقة المجهولة )

 و هذه المنطقة هي التي لا تعرفها أنت و لا يعرفها الآخرون و هذه المنطقة هي المنطقة التي تكمن فيها الدوافع  الا شعورية و الاعتقادات الا شعورية و بعض الصور الذهنية  الا شعورية التي لا تكون موجودة في حالة الوعي و غالبا لا تعرفها أنت و لا يعرفها الآخرين و هذه المنطقة تبين قصورنا في فهمنا لذواتنا و إدراكنا  لطاقاتنا و  ولقدراتنا و لما نستطيع فعله و لذالك نجد أنه في ظرف معين تخرج منا طاقة عالية و قدرة عالية يحدث لدينا نبوغ كثير لأننا لم نستطيع أن نكتشف ذواتنا و لم يستطيع الآخرين أن يخبرونا بما لدينا من قدرات و هذا النموذج و هذه النافذة تعطيك إدراك أفقي للمناطق التي تحتويها ذات كل شخص و بالتالي من الجيد أن تفهم ذاتك لكي تستطيع أن تديرها في المجال الذي يمكن أن تستفيد منها أقصى فائدة .

إذا هناك أربعة مناطق و هي المنطقة المفتوحة ومنطقة القناع و المنطقة المجهولة و المنطقة العمياء كل هذه المناطق هي موجودة في ذاتك و حتى تكون أكثر إدراكا يجب أن تتعرف و تدرك هذه المناطق الأربعة

 المدرب أحمد الرفاعي          

و شكرا لكم

التعليقات

اترك تعليق