alrefai-JQ-8 alrefai-JQ-7 alrefai-JQ-6 alrefai-JQ-5 alrefai-JQ-4 alrefai-JQ-3 alrefai-JQ-2 alrefai-JQ-1

درس اليرنقة

الجميع يتفق معي أن هناك معلم له أثر إيجابي عليه وأيضا أن هناك درس مختلف عن كل ما تعلمه  درس اليرنقة كان من اجمل الدروس

 

عندما كنت في المرحلة الابتدائية اختار معلم مادة العلوم بعض الطلاب لكي يقوموا برحلة علمية  في صباح يوم الخميس الباكر تجمع الطلاب و عددهم خمس طلاب و تحركنا نحو بحيرة السد و تحدث المعلم عن البيئة و الماء و الاشجار ثم وزع على كل طالب ورقة فيها بعض الجداول الزمنية و اتجه نحو احدى الاشجار و بحث في اوراقها حتى وجد شرنقة و اخبرنا بدورة حياة الحشرة (بيضة – يرقه – شرنقة – حشرة كاملة ) و أن هذه المرحلة هي مرحلة التشرنق أخذ ورقة الشجرة التي بها الشرنقة و سجل مجموعة من المعلومات التاريخ و الوقت و طول الشجرة و اسم الشجرة و في أي جهة من الشجرة كانت موجودة شرق أم غرب … هذه الشرنقة ثم طلب من كل طالب أن يحضر شرنقة و يسجل نفس المعلومات و بدأت الاثارة و البحث و المغامرة كانت عددها قليل بحثنا وبحثنا وفجأة صرخ أحد الطلاب يرنقاه  يرنقة  فكان أول طالب وجد شرنقة من شدة الفرح قال  " يا حضي يرنقة "انطلقنا مسرعين نحوه وهو يكرر يرنقة وهو في حالة هستيريه ونحن في ذهول والمعلم يكاد يموت من الضحك وهو يقول له شرنقة انتبهنا للخطأ ودخلنا في موجه من الضحك  ..  قبل الساعة  العاشرة عدنا الي البيت كلاً معه شرنقة المطلوب هو وضع الشرنقة في مكان فيه هواء طبيعي و ضوء الشمس و تدوين  ملاحظات يومية عليها المعلم احضر مع الشرنقة الخاصة به , أحضر يرقه كبيرة الحجم وهذا يعني أنه بقي القليل من الوقت وتتحول الى شرنقة وأحضر معها بعض أوراق الشجر لكي تتغذى عليها لأن اليرقة قبل التشرنق تتغذى بشكل كبيرة وضع اليرقة في معمل العلوم و كان هو يدون ملاحظاته يومياً بصحبة عدد من الطلاب.

أعتقد أن هذا الدرس كان أبلغ من كل ما تعلمته في مادة العلوم و الاحياء عن الحشرات .

التجربة تحول المعرفة الى خبرة وتجعل التعلم ممتع ومفيد وتجعل الطالب محب للمادة يشعر بالتحدي والتعلم وتجعل المعرفة تتخطى أسوار المدرسة , نحن نحفظ النصوص في المدرسة ونتعلم السلوك في الشارع لذلك عندما نتكلم نقول أشياء لا نفعلها .

التعليقات

2 Comments


  1. عبدالعزيز الجهني
    أغسطس 21, 2015

    فعلآ استاذي
    نتعلم ولانعمل
    يسمع الطالب من المعلم شيئآ …ولكن يرى تصرف المعلم على النقيض تمامآ .

    قصة رائعة .

    تحياتي لك .


  2. منصور المطيري
    أغسطس 23, 2015

    راااااااائع استاذي. 

    فعلاً هكذا يكون التعلم

    سلمت ودمت

اترك تعليق